علاج المس،السحر،الحسد، دعوة،اعداد دعاة،اخوة فى الله، شات صوتى ......
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

 

 


شاطر | 
 

 الارهاب حرب بلا حدود

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
متى التوبة؟
معالج
معالج
avatar

عدد الرسائل : 692
تاريخ التسجيل : 31/05/2007

مُساهمةموضوع: الارهاب حرب بلا حدود   10th أبريل 2008, 7:34 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الارهاب حرب بلا حدود

هكذا قراءتها وانا اتصفح الانترنت لجريدة امريكية

وهم يصفوا صد العدوان بالارهاب

ومقابلة الظلم والقهر برد فعل طبيعى

المهم اخوانى انا لن اعلق على هذا الموضوع نهائياً ساترككم مع المذيع وحواره مع الجمهور وسرده للقصص الارهابية

بدون تعليق فقط حتى نتعرف على عقلية العقل الامريكى وكيف ينظر لنا

ولا حول ولا قوة الا بالله

يظنوا اننا نقاتلهم بل والله لو عرفوا ما هو الاسلام لعرفوا انه هو السلام
وان الاسلام يحرم قتل اى شخص لا يحارب اى ليس محارب واى شخص يفعل هذا ولو انتسب للاسلام فظاهراً ولا يعرف شىء فى احكام وشرع الاسلام فلا يجوز قتل اى شخص ليس له شأن بقتال المسلمين بل ان جرمه عند الله عظيم
وان قضية 11 سبتمبر 2000
هذه قضية فضحها الاعلام بانه كانت عملية مجهزة من قبل اسرائيل ولا دخل لاى تنظيم جهادى فيها

مع اللقاء

(ضجيج جمهور)
المعلّق: 11 أيلول/سبتمبر 2001. الهجوم على أميركا صدمنا كما لم يصدمنا أي شيء من قبل، حيث كنا نحن بالذات الضحايا، وكان الإرهاب بذلك قد أصبح حقيقة شنيعة. كل الشعوب حول العالم شاركونا هول هذه المأساة والأسى العميق.
متكلمون متعددون:
- قبل الحادي عشر من أيلول/سبتمبر، لم نكن نفكر كثيراً بالإرهاب في الولايات المتحدة.
- انني اعتقد ان الإرهاب يمثل ضياع فرصة الاعتقاد بأن شيئاً ما هو أمر مسلم به.
- انني اعتقد ان الإرهاب مفهوم واسع جداً. فكيف نعرّفه بدقة؟

المعلّق: من الصعب وضع تعريف للإرهاب. فمن المقبول بشكل عام الاعتبار بأن الإرهاب يعني استخدام أعمال الترهيب أو العنف ضد الناس أو الممتلكات، وخاصة لأهداف سياسية. فالأعمال الإرهابية تتعمد إحداث الصدمة، ويُقصد بها التسبب بردة فعل نفسية تجاه العنف لدى أكبر عدد ممكن من الناس.
- في الواقع أنني لم أفكر كثيراً بالإرهاب قبل الحادي عشر من أيلول/سبتمبر. فمتى بدأ الإرهاب؟ وهل هذا شيء جديد؟
المعلّق: كلا، إنه ليس جديداً. فالأعمال الإرهابية قد قضت على حياة الناس عبر التاريخ بأكمله. والواقع أن العبارة "إرهاب" تطورت خلال مرحلة من مراحل الثورة الفرنسية التي عرفت بمرحلة "حكم الإرهاب". فبين العام 1793 وحتى العام 1794، استخدمت فئة منشقة عن الثورة أسلوب العنف لتصفية الخونة ونشر الإرهاب عبر البلاد بأكملها. وخلال ستة أسابيع فقط جرى إعدام أكثر من 1300 شخص بالمقصلة في باريس وحدها.
واليوم، تعتبر الاغتيالات، والاختطاف، والتسميم بالغاز، والتفجير أعمالاً إرهابية شائعة. ومن خلال جذب الانتباه عبر وسائل الإعلام، وخاصة التلفزيون، أصبح الإرهابيون الآن قادرين على الوصول إلى جمهور أكبر بكثير مما كان يعتقد انه ممكن.
وعبر التاريخ، لم يبق هناك الكثير من الأماكن التي لم تصبها الإعمال الإرهابية. فيما يلي نسرد أكثر الهجمات الإرهابية فظاعة في العالم:


  • أيلول/سبتمبر، 1972. بينما كان العالم يشاهد الألعاب الأولمبية في ميونيخ بألمانيا، حاولت مجموعة من منظمة أيلول الأسود الفلسطينية الإرهابية إجبار الاسرائليين على إطلاق سراح 200 سجين عربي عن طريق احتجاز 11 رياضيا إسرائيليا كرهائن في القرية الأولمبية. قتل الإرهابيون 9 رهائن خلال محاولة الحكومة الألمانية تحرير الرهائن.
  • تشرين الثاني/نوفمبر، 1979. بعد استقبال الولايات المتحدة لشاه إيران المنفي من أجل تلقي العلاج الطبي، احتل طلاب إيرانيون غاضبون مبنى السفارة الأميركية في طهران واحتجزوا عددا كبيرا من الدبلوماسيين الأميركيين كرهائن. تم إطلاق سراح 13 رهينة بعد ذلك بوقت قصير، واحتُجز الآخرون لما يقارب العام تقريباُ.
  • حزيران/يونيو، 1984. في محاولة لإقامة دولة مستقلة، احتل إرهابيون من طائفة السيخ حرم المعبد الذهبي في أمريستار، بالهند. فأمرت رئيسة الوزراء آنذاك، انديرا غاندي، بحملة عسكرية لإخراج الارهابيين من الحرم. فقتل المئات في ذلك الهجوم.
  • كانون الأول/ديسمبر، 1988. انفجرت قنبلة في طائرة بان أميركان أثناء الرحلة رقم 103 فوق بلدة "لوكوربي" باسكوتلندا. قتل ركابها الـ 259 جميعهم. لم يعلن أحد مسؤوليته عن هذه العملية، إلا أن سنوات من التحقيق أدت إلى إدانة رجلي مخابرات ليبيين.
  • تموز/يوليو، 1992. فجّرت مجموعة "الدرب الساطع"، وهو فرع متطرف من الحزب الشيوعي البيروفي، سيارتين مفخختين. كانت النتيجة مقتل 24 شخصاً وجرح ما يقارب المئتين في ليما عاصمة البيرو. كان هدف هذه العملية تدمير المؤسسات البيروفية واستبدالها بنظام حكم الفلاحين الثوريين.
  • آذار/مارس، 1995. أطلقت المجموعة الإرهابية اليابانية "أوم شينريكيو" غاز الأعصاب في محطة مترو بطوكيو من أجل ردع هجوم حكومي مرتقب ضد الجماعة. قتل الإرهابيون 11 شخصاً وأصابوا الآلاف.
  • نيسان/ابريل، 1995. دمر انفجار ضخم لشاحنة مفخخة مبنى مورا الفدرالي في مدينة أوكلاهوما، وقد قتل في هذا الانفجار 166 رجلاً، وإمرأة، وطفلاً. ادعى المتطرفان اليمينيان الأميركيان، تيموثي ماكفي وتيري نيكولز، أنهما يثأران لموت أعضاء الطائفة الدينية "برانش دافيديان" في واكو بولاية تكساس.
  • حزيران/يونيو، 1996. انفجرت شاحنة مفخخة في مانشستر بإنجلترا في مركز تسوق، فجرحت أكثر من 200 شخص. لم يدع أحد مسؤوليته عن هذه العملية. لكن الانفجار جاء عقب تحذير هاتفي مرمز معروف نموذجيا بأنه للجيش الجمهوري الايرلندي، المعارض للحكم البريطاني لايرلندا الشمالية.
  • أيلول/سبتمبر، 1997. ثلاثة انتحاريين فلسطينيين من حركة حماس فجروا أنفسهم في سوق بن يهودا التجاري في القدس، فقتلوا 8 أشخاص وجرحوا ما يقارب المئتين. لا تعترف حماس بحق إسرائيل بالوجود.
  • آب/أغسطس، 1998. انفجرت قنبلة عند المدخل الخلفي للسفارة الاميركية في نيروبي بكينيا، فقتلت 12 أميركياً و279 مواطناً كينياً. وفي الوقت نفسه انفجرت قنبلة خارج السفارة الأميركية في دار السلام بتنزانيا، فقتلت عشرة مواطنين تنزانيين. تحمّل الولايات المتحدة مسؤولية هاتين العمليتين لأسامة بن لادن.
  • الحادي عشر من أيلول/سبتمبر، 2001، كانت من أشد الهجمات الإرهابية التي ألحقت اكبر عدد من الضحايا في التاريخ. خطفت منظمة أسامة بن لادن الإرهابية، المسماة بالقاعدة، أربع طائرات تجارية اميركية. صدمت اثنتان من الطائرات النفاثة مركز التجارة العالمي، وصدمت الثالثة مبنى البنتاغون، وتحطمت الرابعة في منطقة ريفية في بنسلفانيا. قُتل الآلاف، فالمواطنون الأبرياء من 80 جنسية مختلفة هوجموا وقتلوا دون سابق إنذار، مما شكل صدمة كبيرة للعالم المتمدن.
متكلمون متعددون:
- إن قصد الارهابيين هو أذية الناس
- كيف يمكن إيقاف الإرهاب؟
- ماذا يمكنني أن أفعل للقضاء على الإرهاب؟

المعلّق: هذا هو السؤال الذي يسأله كل يوم، كل إنسان، في كل بلد من بلدان العالم. وللأسف، لم نجد الجواب بعد. ماذا تعتقد أنت؟

_________________


ليس الامرُ بالأقوالِ...ولكن الأمرُ بالأفعال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alagblquran.yoo7.com
اسامه
عضو ذهبى
عضو ذهبى
avatar

عدد الرسائل : 235
تاريخ التسجيل : 22/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: الارهاب حرب بلا حدود   14th أبريل 2008, 7:10 pm

بسم الله والحمد لله والصلاه والسلام على رسول الله
اما بعد
فأنا ارى ان الارهاب من اهله فان الارهاب من اعداء الاسلام وليس من المسلمين فهذا هو ديننا
واما من تسميهم بالانتحارين فهم نحسبهم عند الله شهداء وليسوا انتحارين

وجزاكم الله عنا كل خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة الرسول
عضو برونزى
عضو برونزى


عدد الرسائل : 25
تاريخ التسجيل : 02/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: الارهاب حرب بلا حدود   18th أبريل 2008, 12:04 am

اكيد تختلف نظرة كل شخص للارهابي انا لا انكر ان هناك ارهابيون مسلمين لكن للاسف لا يستحقون ان يكونوا ضمن راية الاسلام وفي حمايته فمن يقتل اخيه بغير سبب لا اعطي له اسما غير ارهابيا ولا يخفى علينا الواقع الذي تعايشه الدولة الجزائرية من االعنف والتقتيل خاصة في المناطق الجبيلية منها تحت اي عذر يفعلون هذا

لكن نرى ان الاعلام الامريكي صار ينظر لاي عربي على انه ارهابي بغض النظر عن افعاله كيف تكون واصبح الدفاع عن الوطن والاستشهاد يسمونه ارهابا

رغم انه لا يوجد ارهاب كامريكا التي تقتل الضعفاء في العراق وتشجع على الحروب وتتدخل في القضية الفلسطينية لتقف جنب اسرائبل وفي الاخير تاتي لتتكلم لنا عن مواجهة العدو الخطير وهو الارهابين العرب كما تسميهم

بارك الله فيك اخ " متى التوبة" على الموضوع

جزاك الله خيرا

لك مني ارق تحية

اختك

+++***محبة الرسول***+++
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
متى التوبة؟
معالج
معالج
avatar

عدد الرسائل : 692
تاريخ التسجيل : 31/05/2007

مُساهمةموضوع: رد: الارهاب حرب بلا حدود   18th أبريل 2008, 12:33 am

راى صائب جزاكِ الله خيراً اختى فى الله

ورفع راية الحق وهدانا وكل من ضل عن السبيل بغير علم

فالمشكلة اختى مضمونها هو العلم فمن هؤلاء هدانا واياهم الله يكفروا الناس بعلم واحد وهو التوحيد ومنهم من يكفرهم باقوال فقهاء ولا يربطوا بين الاثنين وبين المصالح والمفاسد وبين وبين فالمشكلة جهل بالدين لا اكثر ولا اقل ولذلك اطلقوا لحاهم وقصروا ثيابهم وادعوا انهم يتبعوا الرسول
ولا حول ولا قوة الا بالله

اللهم اهدنا واهدهم

وبارك الله فيكِ اختى على مرورك

_________________


ليس الامرُ بالأقوالِ...ولكن الأمرُ بالأفعال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alagblquran.yoo7.com
ســـــنـــدس
مشرفة طلبات الاعضاء
مشرفة طلبات الاعضاء
avatar

عدد الرسائل : 126
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 11/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: الارهاب حرب بلا حدود   7th مايو 2008, 5:37 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الارهاب هو من يقتل ويدمر ويخرب بدون اي سبب

او لاى سبب اخر غير الدفاع عن الاسلام والمسلمين

الارهاب شئ والمقاتلين الشهداء شئ اخر

لذلك يختلط علينا الامر فى مثل هذه الامور

الاسم دين صلاح واصلاح وليس غير ذلك من مثل تلك الافعال

وكل مسلم عربي كان او غير ذلك فهو فى نظر الغرب ارهابي

لانهم لا يعلمون ادني شئ عن الاسلام

لو يعلمون ما هو " الاسلام "

ما كان فعلوا ذلك

وتلاحظ ان العلماء منهم والمثقفين البعض منهم عندما يتفقهون ويتعمقون فى الفكر الاسلامي وقرأة كتاب الله بيحسوا ان الانسان خلق لديناً واحد وهو " الاسلام "

ربنا سبحانه وتعالى قادر على كل شئ

مقدرش ارد على موضوعك غير بكلمة واحده

حسبي الله ونعم الوكيل

مشكوووور اخي على الموضوع


>> تقبل مروري <<
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الارهاب حرب بلا حدود
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع علاج بالقرآن والسنة تحت إشراف فضيلة الشيخ سامى عثمان :: اهم الانباء :: الاخبار العالمية-
انتقل الى: